مجلس كلية العلوم بجامعة ديالى يعقد جلسته الدورية الثالثة ويهنئ الدكتور أحمد نجم
04/12/2017
عقد مجلس كلية العلوم بجامعة ديالى جلسته الدورية الثالثة للسنة الدراسية 2017-2018 برئاسة السيد عميد الكلية الأستاذ الدكتور تحسين حسين مبارك وعضوية السادة المعاونين ورؤساء الأقسام العلمية والسيد أمين المجلس
أضيف بواسطة : عبد الله سامر   #إجتماعات_ومجالس  

 

عقد مجلس كلية العلوم بجامعة ديالى جلسته الدورية الثالثة للسنة الدراسية 2017-2018 برئاسة السيد عميد الكلية الأستاذ الدكتور تحسين حسين مبارك وعضوية السادة المعاونين ورؤساء الأقسام العلمية والسيد أمين المجلس .

 

وأستهلت الجلسة بالترحيب بالسيد رئيس قسم علوم الكيمياء الأستاذ المساعد الدكتور أحمد نجم عبد بعد تسلمه منصب رئاسة القسم قبل أيام وتقديم التهاني له آملين منه بذل المزيد من الجهود والمزيد من العطاء خدمة للمسيرة العلمية وللطلبة الأعزاء .

 

كما وثمن مجلس وعمادة الكلية جهود الدكتورة وسن باقر علي الجهود المبذولة من قبلها وتطويرها القسم طوال الفترة التي كانت فيها رئيساً للقسم متمنياً لها التوفيق الدائم خدمة للمسيرة العلمية .

 

ومن جانبه تقدم السيد رئيس قسم علوم الكيمياء بالشكر الجزيل على ثقة عمادة الكلية ومجلسها الموقر ومنتسبي القسم كافة وإختياره لأداء هذه المهمة وإكمال مسيرة من سبقوه برئاسة القسم وبذل الجهود للمحافظة على المكانة العلمية للقسم والكلية .

 

  

 

وتناول المجلس عدد من المواضيع المدرجة ضمن جدول الأعمال منها موضوع الدراسات العليا واستمرار الرصانة العلمية فيها سواء من ناحية التدريسات في السنوات التحضيرية لدراستي الماجستير والدكتوراه بلإيلاء اللأعباء الدراسية لذوي الاختصاص، والتركيز على الاختصاص الدقيق عند اختيار لأعضاء لجان مناقشات رسائل وأطاريح الطلبة وامكانية فتح افاق التعاون مع جهات استشارية أجنبية في الاشراف ولجان المناقشات، وضرورة دعم لجان المناقشات بأعضاء من خارج جامعتنا وذوي الخبرة والكفاءة والألقاب العلمية العالية .

 

كما تناول الاجتماع موضوع العلاقة بين التدريسي والطالب وضرورة الالتزام بحدود هذه العلاقة حفاظاً على المبادئ التربوية التي تنشدها الجامعة .

 

وأكد المجلس على أهمية المحافظة على المركز المتقدم (الأول) الذي حققته كليتنا وجامعتنا في التصنيف الوطني للجامعات العراقية باستمرار العطاء العلمي الثر الذي يتميز به اساتذة وتدريسيي الكلية .

 

  

 

وبيّن المجلس أهمية التزام منتسبي الكلية بمبادئ السلوك الوظيفي الذي يفرض على الجميع الولاء للمؤسسة وبذل الجهود سخية خلال ساعات الدوام الرسمي وربما بعده لبعض الأحيان لاعلاء شأن الكلية علمياً وليس من العيب أن يعمل التدريسي الترويج لكليته عند حضوره لأيةِ مناسبات أو محافل علمية سواء محلية أو أجنبية كون ذلك من صلب الولاء للمؤسسة التي ينتمي لها، وأن لا يكون لاسمح الله معول هدم ينتقد كل شئ سلباً ويحاول النيل من مكانة كليته وجامعته التي تحتضنه .

 

ووجه المجلس بمحاسبة والوقوف بحزم أمام محاولات البعض للنيل من التألق العلمي والبنائي لكليتنا ودون أية توثيقات ووفقاً للقوانين والضوابط والأنظمة الجامعية .

 

وتضمنت الجلسة أيضاً مناقشة ملف موضوع الدراسة المسائية والطلبة المستمرين بالدوام الرسمي من المراحل الأولى للسنة الدراسية 2017-2018 وجملة من المواضيع الأخرى المدرجة ضمن جدول الأعمال وتم إتخاذ القرارات المناسبة لها .

 

<<  الموضوع التالي  |  الموضوع السابق  >>

مواضيع ذات صلة