جامعة ديالى تحتفل بيوم النصر وعميد ومجلس كلية العلوم يحضرون الاحتفالية
14/07/2017
برعاية رئيس جامعة ديالى الأستاذ الدكتور عباس فاضل الدليمي وتحت شعار (بالعلمِ والبناءِ والمحبةِ والسلامِ نُعيدك يا حدباء مثلما أعدنا جامعة ديالى) وتزامناً مع أسبوع النصر الذي أعلنته وزارة التعليم العالي والبحث العلمي احتفلت الجامعة بيوم النصر الكبير على الدواعش وتحرير مدينة الموصل الحدباء من دنس التنظيمات الاجرامية الداعشية وسقوط دولة الخرافة حضرها السيد عميد كلية العلوم الأستاذ الدكتور تحسين حسين مبارك والسادة أعضاء مجلس الكلية.

 

  المناسبات العامة  

 

جامعة ديالى تحتفل بيوم النصر وعميد ومجلس كلية العلوم يحضرون الاحتفالية

 

أضيف بواسطة :  عبد الله سامر

 

 

برعاية رئيس جامعة ديالى الأستاذ الدكتور عباس فاضل الدليمي وتحت شعار (بالعلمِ والبناءِ والمحبةِ والسلامِ نُعيدك يا حدباء مثلما أعدنا جامعة ديالى) وتزامناً مع أسبوع النصر الذي أعلنته وزارة التعليم العالي والبحث العلمي احتفلت الجامعة بيوم النصر الكبير على الدواعش وتحرير مدينة الموصل الحدباء من دنس التنظيمات الاجرامية الداعشية وسقوط دولة الخرافة حضرها السيد عميد كلية العلوم الأستاذ الدكتور تحسين حسين مبارك والسادة أعضاء مجلس الكلية.

 

  

 

استهلت الاحتفالية التي جرت على قاعة الملتقى الأكاديمي في يوم الخميس الموافق 2017/7/13 بتلاوة آيات من الذكر الحكيم وقراءة سورة الفاتحة ترحماً على أرواح شهداء العراق وعزف النشيد الوطني العراقي. وبهذه المناسبة ألقى السيد رئيس الجامعة كلمة قال فيها : أن النصر الكبير وتحرير مدينة الموصل الحدباء هو يوم خالد في تاريخ العراق لما حققته القوات الأمنية من بطولات وتضحيات كبيرة في سبيل تحرير الوطن من العصابات الارهابية .

 

  

 

مضيفاً : أنه كلما صعب الظرف نستعين بالتاريخ وأن أحاور شخصية تاريخية فلم أجد غير شخصية الإمام علي (ع) ، مؤكداً على أن تماسك الشعب ووقوفه خلف القوات الأمنية كان له الأثر البالغ في دحر التنظيمات التكفيرية. بعدها تحدث مستشار المركز العربي - الأوربي لمكافحة الإرهاب اللواء عبد الكريم خلف الكناني عن الإنتصارات الأخيرة التي حققتها القوات الأمنية وهذا الانتصار هو خطوة في طريق استقرار الوضع في عراقنا الحبيب .

 

  

 

كما وألقى الناطق الأمني بإسم هيئة الحشد الشعبي السيد يوسف الكلابي كلمة بيّن فيها أن الإرهاب لادين له وأن التطرف والتعصب يعمل على تشويه الإسلام والمسلمين ولا أساس له في المذاهب الإسلامية. كما تم خلال الاحتفال عرض فيلم وثائقي بعنوان (عودة وطن) إعداد وإخراج قسم الإعلام والعلاقات العامة في جامعة ديالى يروي عودة الموصل إلى أحضان العراق بعد ثلاثة سنوات عجاف قضتها هذه المدينة تحت سيطرة الظلاميين والتكفيريين.

 

  

 

كما جرى عرض مسرحية (ترانيم موصلية) قدمها تدريسيي كلية الفنون الجميلة تتحدث عن سيطرة الدواعش على مدينة الموصل وكيف استطاعت القوات الأمنية البطلة من تحريرها والانتصار عليهم. كما تخلل الاحتفال إقامة معرضاً فنياً لصور القيادات الأمنية لبطلة التي ساهمت وبشكل فعال في تطهير مدينة الموصل من الدواعش. وفي ختام الاحتفالية كرم السيد رئيس الجامعة القيادات الأمنية وممثل هيئة الحشد الشعبي في رئاسة الوزراء وعدد من الشخصيات الأمنية بدرع الجامعة وشهادات تقديرية .

 

  

 

الموضوع التالي  |  الموضوع السابق

مواضيع ذات صلة